ورشة عمل للإسكوا في المملكة المغربية حول: "إدماج التكنولوجيا في التعليم العالي والبحث العلمي من أجل التنمية المستدامة"
02.01.2017|المغرب

ضمن إطار برنامج التعاون الفني الذي تضطلع الإسكوا بتنفيذه بالتعاون مع الدول العربية الأعضاء، وبناءً على الطلب الموجّه من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر في المملكة المغربية لتقديم المشورة لإدماج التكنولوجيا في التعليم العالي والبحث العلمي من أجل التنمية المستدامة، قامت الإسكوا بتنفيذ ورشة عمل بالتعاون مع الوزارة المذكورة، وذلك في الرباط، المغرب، يوم 22 كانون الأول/ديسمبر 2016.
وقد مثّل الإسكوا كلٌّ من السيد د. حيدر فريحات، مدير إدارة التكنولوجيا من أجل التنمية، والسيد د. نوّار العوّا، المستشار الإقليمي في إدارة التكنولوجيا من أجل التنمية، اللذين ألقيا عدداً من المحاضرات وأدارا بعض جلسات الورشة.
افتُتحت الورشة بحضور الكاتب العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر السيد د. محمد أبو صالح، ومدير البحث العلمي والابتكار في الوزارة السيد د. عبد الحق مرادي، بالإضافة إلى وفد الإسكوا. وشارك في الورشة 50 مشاركاً من الجامعات والمراكز البحثية والقطاعات ذات الصلة بالتعليم العالي والبحث العلمي في المملكة المغربية.
ناقشت الورشة دور التكنولوجيا والتعليم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وجرى عرض بعض الأمثلة وأطر العمل الممكنة لإدماج التكنولوجيا في التعليم. كما قدمت الوزارة لمحة عن مشاريعها وخططها ذات الصلة.
وأوصى المشاركون بأهمية وضع خطط عمل في المؤسسات الأكاديمية لتنفيذ سياسات إدماج التكنولوجيا في التعليم العالي والبحث العلمي، وتطوير منصة الكترونية مركزية لإدارة التعليم العالي، وتوفير البيانات اللازمة للمؤشرات الدولية المتعلق بالبحث والتطوير والابتكار.
وأبدى المشاركون تقديرهم لمحتوى ورشة العمل من خلال النقاشات والتقييم المنفّذ في نهايتها. كما أظهرت النقاشات والاجتماعات الحاجة إلى مثل هذه الورشات وأكدت أهمية بناء القدرات والخدمات الاستشارية التي تقدّمها الإسكوا بالتنسيق مع الشركاء الوطنيين، وذلك في مجالات التكنولوجيا من أجل التنمية.